المفضلة التطبيقات
جديد البوابة

نجاح خطة إخلاء فرضية بـ «ثانوية الصديق» في زمن قياسي

نجاح خطة إخلاء فرضية بـ «ثانوية الصديق» في زمن قياسي

الخميس 04/02/1441 الساعة 08:11 هـ (مكة المكرمة)
نجاح خطة إخلاء فرضية بـ ثانوية الصديق في زمن قياسي

تعليم ألمع ــ الإعلام والاتصال :


نفذ مستشفى محافظة رجال ألمع صباح اليوم الخميس فرضية (CODE YELLOW) الكود الأصفر تحت إشراف إدارة الطوارئ والأزمات بـ صحة عسير في ثانوية الصديق بالشراكة مع إدارة التعليم ممثلةً في إدارة الأمن والسلامة المدرسية للوقوف على آخر الاستعدادات من أجل السلامة المدرسية لمنسوبي المدارس وكيفية التعامل مع الحوادث والحرائق التي قد تحدث ، وذلك بمشاركة بعض القطاعات والجهات الحكومية بالمحافظة مثل الدفاع المدني والشرطة والمرور والهلال الأحمر ، بحضور مدير التعليم الأستاذ إبراهيم بن يحيى كدوان ومستشار مدير التعليم الأستاذ الحسن بن عبدالخالق الحفظي والقائد الأمني للفرضية الملازم أول إسماعيل بن يحيى أبو راس ومدير إدارة الأمن والسلامة الأستاذ فايع بن يحيى الحياني.

وقد بدأت التجربة الفرضية بنشوب حريق في أحد الأدوار مما يتطلب إخلاء الطلاب إلى الساحة الخارجية ومن ثم إخماد الحريق وقد تمت عملية الإخلاء الافتراضية بالشكل المناسب وفي وقت قياسي بلغ «60»ثانية

من جهته أكَّد مدير التعليم الأستاذ إبراهيم بن يحيى كدوان أن مثل هذه المبادرات والخطط الفرضية تعد مهمة لتعويد منسوبي الوسط التعليمي على تطبيق خطة الإخلاء في حالة حدوث حريق -لا سمح الله- وزيادة وعي الطلاب في التعامل مع هذه الحالات؛ مقدمًا خالص الشكر والتقدير لقائد المدرسة وفريق الأمن والسلامة ولجميع الجهات المشاركة والمساندة لإنجاح هذه الفرضية، راجيًا من الله للجميع الصحة والسلامة.     

بدوره، شكر مدير مستشفى رجال ألمع المكلف الأخصائي يحيى محمد التوم إدارة التعليم ممثلةً في إدارة الأمن والسلامة وجميع منسوبي ثانوية الصديق والجهات ذات العلاقة على إنجاح هذا الفرضية والتعاون البناء والمثمر، راجيًا للجميع موفور الصحة والعافية.

من جانبه، أوضح مدير إدارة الأمن والسلامة الأستاذ فايع بن يحيى الحياني أن هذه التجربة تأتي ضمن خطط إدارة الأمن والسلامة من أجل الوقوف على مدى جاهزية كل القطاعات المعنية في مواجهة الأخطار التي قد تقع في المدارس وكيفية معالجتها في ضوء توجيهات وتعاميم الإدارة العامة للأمن والسلامة بوزارة التعليم التي تنص على سلامة البيئة المدرسية وأبنائنا الطلاب داعياً الله أن يُديم عليهم الأمن والسلامة ويحفظهم من كل مكروه.

تمت التجربة بمشاركة الجهات ذات العلاقة، والقائد التربوي لثانوية الصديق الأستاذ حسن عقران، وفريق إدارة الأمن والسلامة ومنسق السلامة بالمدرسة الأستاذ وليد عسيري، وبمشاركة جميع المعلمين والإداريين بالمدرسة.